أيقظ جفونك ..! /شيخ سيد المختار الكبير الكنتي
الأربعاء, 16 ديسمبر 2015 10:11

أيقظ جفونك ان القلب وسنان ** وصمم العزم ان العزم كسلان وحن شوقا إلى مولاك مبتدرا ** إن اللبيب الى مولاه حنان واعمل لدار بها اللذات قاطبة ** راح و روح و راحات و ريحان ظل و ماء و أزهار مفتقة ** عن الكمائم أشكال و ألوان قيعان مسك بها الانهار جارية ** خمر و ماء و ماذى و ألبان في جنة من نضار راق منظرها ** ترابها المسك والجدران عيقان مرآى أنيق وأكأس مشعشعة ** من الرحيق وطاسات وولدان بها المقاصير و الخيام عالية ** من اللآلي و فيها الحور سكان بيض ، نواعم ، أبكار منعمة ** تحار فيهن ألباب و أذهان

يرفلن في سندس الفردوس في حلل*من فوقها حلل من تحتها بان نشأن وسط مقاصير مزخرفة ** لم يطمثنها إنس و لا جان يبسمن عن درر راقت لناظرها *كالسيف شيم ونصل السيف عريان ريق زلال ، و أنفاس معطرة ** و منطق ساحر الألفاظ فنان سورن من حلى دار الخلد أسورة ** فيهن در و ياقوت و مرجان في مثل ذاك يجاهد كل ذي ورع *فجاهد النفس إن النفس شيطان مهورهن صلاح دائم وتقى ** زهد ، و صبر ، و إخلاص ،و إيمان جزاء كل على ما كان من عمل * إن الجزاء على الإحسان إحسان أذاك خير أم الدنيا التى خلقت ** دار الهوان ، فلا عز ، و لا شأن أفنت قرونا وأفنت بعدها أمما ** بادوا جميعا وجفن الدهر يقظان أهوِن بدار غرور نفعها ضرر ** في صفوها كدر في الوفر حرمان لا يرتجي المرء من آمالها أملا ** إلا سيعقب ذاك الربح خسران ولا يزيد ثراء المال من طمع ** إلا يليه بدار الحق حسبان لا يشبع المرء من خفض ومن أشر *إلا غدا وهو يوم الحشر جوعان من كان يضحك في دنياه من مرح * فسوف تبكيه في أخراه أحزان أمانة ، و عهود ليس يحملها ** إلا جريء على الخيرات معوان لا تحسب النظم أقوالا ملفقة ** كـــل يصدقه نــص و قرآن فاختر لنفسك ما تبغيه من بدل ** وزن بعقلك ؛ إن العقل ميزان

الشيخ سيد المختار الكبير الكنتي

أيقظ جفونك ..! /شيخ سيد المختار الكبير الكنتي